هل تقويم الاسنان حرام ؟

1 0 1 86 20

كيف أبدو؟

هل تقويم الاسنان حرام ؟
مروة
2

سألت إحدى المرضى تعاني من مشكلة بروز الفكين الشيخ علي جمعه عما إن كان تركيب التقويم حلالاً أم حرام، بعج أن عزمت النية قبلها على تركيبه، فأجابها بأن الله قد حرم من يغير في خلقه أو يعدل فيه لأن ذلك إنما يكون من قبيل الاعتراض على خلقه، وقد لعن الله المستوشمات لنفس هذه العلة، لكن ما كان من تغيير لعلاج عيب أو تصحيح مشكلة فيستثنى من ذلك، لأنه ليس فيه ما يدعو إلى تحريمه، كما أن الحاجة قد دعت إليه، فهو من المباحات التي لا بأس فيها، وبناءاً عليه فالتقويم انما هو لعلاج عيب ظاهر في الوجه، وليس لتغيير ما خلق الله، فهو إذاً مباح.

وعندما سئل الشيخ ابن عثيمين عما إن كان التقويم حراما أو حلالاً، فأقر بتقسيمه إلى توعين، أولهما ما كان المقصود منه الزينة أو التجمل، فهو حرام في المطلق ولا يحل، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قد لعم المتفلجات للحسن المريدات بذلك تغيير خلق الله، وعلى الرجال من باب أحوط أن يمنعوا نسائهم من ذلك، وأنا النوع الثاني فهو ما يجرى تركيبه من أجل تغطية عيب أو علاج مشكلة أو نحو ذلك، فلا بأس في ذلك لأن بعض الناس قد يُخلق بعيب واضح في وجهه كبروز بعض الاسنان، سواءاً الثنايا أو الانياب، مما يجعله ذا شكل منفر، فلا حرج عليه ما إن لجأ إلى تركيب تقويم الاسنان من أجل معالجة تلك العيب، فهو من باب أولى أن يفعله لأن الله جميل يحب الجمال، وهو لم يرد بذلك تغيير خلق الله أو الاعتراض غليه وإنما فقط اصلاح ما ابتلاه الله به، وذلك قياساً على موقف النبي صلى الله أنه أمر الرجل الذي قُطعت أنفه أن يتخذ أنفاً ورقاً أي فضة ثم أنتن فأمره أن يتخذ أنفاً من ذهب. لأن في هذا إزالة عيب، وليس المقصود زيادة تجمل.

لكتابة إجابتك على هذا السؤال قم بالتسجيل أو بتسجيل الدخول
اسئلة قد تهمك: