كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك ؟

كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك ؟

مروة
2

من المعروف أن النساء كثيرات الاهتمام بكل ما يتعلق بأزواجهن ولكن في بعض الأحيان عندما يخطئ بعض الأزواج يستكبرون على تقديم الاعتذار لزوجاتهم، خوفًا من المساس بصورتهم، فإذا كان زوجك ينتمي إلى تلك النوعية من الرجال فأنتِ بالتأكيد تعانين في كل مرة يخطئ فيها وينتظر منك أن تصالحيه, نظرا لذلك سيتم إدراج أهم الإرشادات والنصائح لتعاقبي بها زوجك, إذا أحزنك وكسر قلبك, وهي على الشكل التالي

حددي حجم المشكلة الحاصلة بينِ وبين زوجك، لتحديد رد الفعل المناسب لما بدر منه وأغضبك، إذا كان الأمر بسيطًا فتجاهليه تمامًا، ففي كثير من الأحيان يكون التجاهل أفضل رد فعل، لأن المبالغة في التعامل مع أتفه الأمور أو اتباع مبدأ العين بالعين قد يعقّد الأمور بشكل أكبر من حلها

ابكي أمامه بشدة وحسسيه بالذنب، إذا كان الخطأ كبيرًا، فأظهري غضبك في البكاء، لا تتصنعي، لكن يجب أن يؤنبه ضميره، فما من شيء يؤثر في الرجل مثل دموع امرأة يحبها، وأكدي له بنبرة حزينة رقيقة لا غاضبة أنه أصبح يُكثر من الخطأ في حقك، فتلك الرقة ستذيب الخلاف وتجعله يراجع نفسه

انسحبي مؤقتا وبشكل تدريجي، حال ارتكاب زوجك فعلًا أغضبك بشدة مهما كان حجمه، لا تقابلي الإساءة بالإساءة ولكن انسحبي تمامًا من مواجهته كرد فعل على أفعاله السيئة، ودعيه يشعر بالحرج من ذاته ويراجع نفسه عما بدر منه، وبهذا الوقت استمتعي بأمر يسعدك وكأن الأمر ليس على بالك تمامًا، فهذا الأسلوب يستفزه ويجعله يقترب منك لإصلاح الأمر

توقفي عن فعل ما يسعده واحرميه من لمسات حبك واهتمامك، الرجل مثل الطفل الصغير يمكن أن تعوديه على مبدأ الصواب والعقاب، أي عندما تفعل الأمور الطيبة ستجني أفضل الجوائز والعكس بالعكس، فعلى سبيل المثال إذا كان زوجك معتادًا على أن تقدّمي له فنجانًا من القهوة مع قطعة من الحلوى في وسط يومه، امتنعي عن القيام بذلك، وغيرها من الأفعال الطيبة، فأنت وحدك التي تعلمين الأمور التي ينتظرها منها زوجك، وحرمانه منه سيكون رد فعل جيدًا يُشعره بغضبك مما بدر منه

اهتمي بنفسك وقومي بتغيير اللوك الخاص بك ، اعتمدي نفس أسلوبه حين لا يهتم بما أغضبك منه، ابحثي عن أنشطة تجعلك سعيدة ليشعر بأنك أنت الأخرى لا تبالين

اسئلة قد تهمك:

لكتابة إجابتك على هذا السؤال قم بالتسجيل أو بتسجيل الدخول