هل يجوز للمراة طلب الطلاق اذا كرهت زوجها ؟

هل يجوز للمراة طلب الطلاق اذا كرهت زوجها ؟
محمد
1

كفلت الشريعة الإسلامية للمرأة حقها في طلب الطلاق في حالات معينة، من ضمنها إذا كرهت الزوجة زوجها بحيث كانت لا تقدر على القيام بحقّه الزوجي تجاهها، فلها حينئذٍ طلب الطلاق منه، وإن رفض فلها مخالعته أي طلب الحق في الخلع، وفي ذلك قال ابن قدامة -رحمه الله-: "وجملة الأمر؛ أن المرأة إذا كرهت زوجها، لخلقه، أو خلقه، أو دينه، أو كبره، أو ضعفه، أو نحو ذلك، وخشيت أن لا تؤدي حق الله تعالى في طاعته، جاز لها أن تخالعه بعوض تفتدي به نفسها منه؛ لقول الله تعالى: "فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا يُقِيمَا حُدُودَ اللَّهِ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا فِيمَا افْتَدَتْ بِهِ". "، و يقول العلماء أنه في حال كان طلب الزوكة تطليقها بسبب ما أيا كان فيجب أن نبحث عن أسباب طلبها ذلك.

لكتابة إجابتك على هذا السؤال قم بالتسجيل أو بتسجيل الدخول
اسئلة قد تهمك: