إذا شك الزوج في زوجته هل تحرم عليه ؟

إذا شك الزوج في زوجته هل تحرم عليه ؟
محمد
1

يدعي بعض الناس أن الزوج إذا شك بزوجته أنها تخونه مع رجل آخر، فإنها تحرم عليها و لا يقربها فهي - حسب قولهم- لا تحل له. فما مدى صحة هذا الكلام وما محله في الشرع؟

رد الشيخ ابن باز على هذا الكلام المنتش،  بقوله: إذا شك الرجل في زوجته، واتهمها بأنها تأتي الفاحشة، أو أن لها صاحبا، هذا الشك لا يحرمها عليه، بل هذا من الشيطان، والواجب عليه الحذر من وساوس الشيطان، ومن التهم بغير حق ليس له أن يتهم زوجته والإضرار بغير حق، وهذه التهمة وهذا الشك لا يحرمها عليه، بل ذلك يوجب الإثم إذا كان شكه فيها بغير أساس صحيح، وإنما هو مجرد تهمة، فليس له ذلك، أما إذا وجد أمارات وعلامات، فإنه ينصحها ويوجهها، ويحذرها ولا تحرم عليه أبدا.

لكتابة إجابتك على هذا السؤال قم بالتسجيل أو بتسجيل الدخول
اسئلة قد تهمك: