هل يجوز للمرأة المتزوجة ان تحب غير زوجها ؟

1 1 0 51 5

اخرى

هل يجوز للمرأة المتزوجة ان تحب غير زوجها ؟
محمد
2

قال العديد من الفقهاء والمختصين بأن المرأة إذا علقت شعورها بغير زوجها يؤاخذها الله تعالى بتصرفاتها المترتبة على هذه المشاعر وليس المشاعر بحد ذاتها, أكد الفقهاء ان الله يؤاخذ المرأة التي تحب غير زوجها في أمرين فقط هما:

إذا فعلت مع الشخص الذي علقت مشاعرها به علاقة محرّمة.

إذا التقت معه في خلوة.

أما في حال تكتمت على شعورها وذعت الله رب العالمين ان يعافيها من بلاء المشاعر التي تكنّها لغير زوجها فلا يؤاخذها الله, ويساعدها على نسيانه ويمحوه من قلبها.

والشاهد على الكلام السابق كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"من عشق فعفّ فمات فهو شهيد".

بالإضافة إلى انه لا يجوز تعدد العلاقات, ولو كان الشعور هو مجرد قرار فقط لاستطاع كل إنسان أن يمحو آلام مشاعره بمجرد اتخاذه قرار ذلك, فالإنسان بطبيعته لا يستطيع السيطرة على مشاعره, ولكن يمكنه المحاولة مرارا وتكرارا للسيطرة عليها, ويجب على المرأة المتزوجة ان تبتعد عن فعل الحرام وتستعيذ بالله منه, بل يجب ان تكون مشاعر الحب الكاملة في قلبها لزوجها فقط لا غير, فالمشاعر لغير الزوج والتي تؤدي لفعل الحرام هي أمور محرمة, وسيؤاخذها الله ويعاقبها أشد العقاب إن فعلت ذلك.

لكتابة إجابتك على هذا السؤال قم بالتسجيل أو بتسجيل الدخول
اسئلة قد تهمك: