هل مداعبة الزوج لزوجته (باليد) حتى الوصول لإنزالها يوجب الغسل ؟

هل مداعبة الزوج لزوجته (باليد) حتى الوصول لإنزالها يوجب الغسل ؟
2 (أفضل إجابة)

هناك شيئان يمكن أن يحدثا في حالة اللقاء الجنسي أو مداعبة الزوج لزوجته (باليد): الوصول لإنزالها أو أن تبلغ المرأة ذروة اللذة ولا تنزل.
وهناك ملاحظة مفادها أنه إذا رأت المرأة السائل فعليها أن تغتسل ، لكن في الحقيقة هناك نوعان من السائل ، الأول هو السائل المنوي الشائع ، والثاني هو سائل مهبلي.
لكن للإجابة على السؤال : هل مداعبة الزوج لزوجته (باليد) حتى الوصول لإنزالها يوجب الغسل ؟
ينبغي أولا للزوجين أن يعلموا بوجوب الغسل في الجماع شيئين:
الأول: الجماع وهو إدخال فرجه في فرج زوجته حتى ولو لم ينزل.
فعن أَبي هرَيرَة رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( إِذَا جَلَس بَيْن شُعَبِها الْأَربَعِ ثُمَّ جَهَدَهَا فَقَدْ وَجَبَ الْغَسْلُ ) رواه البخاري ( 291 ) ومسلم ( 348 ).
معنى الحديث: أن وجوب الاغتسال لا يتوقف على خروج السائل المنوي، إلا إذا اختفت الحشفة في الفرج: وجب الاستحمام على الرجل والمرأة، وهذا لا خلاف فيه اليوم.
ثانيا: ما يجب أن تعلمه المرأة المتزوجة أن هناك سائلين يخرجان منها أثناء مداعبة الزوج لها باليد أو الجماع:
الأول: الذي يخرج عند ترطيب فرجها؛ لا يشترط الغسل بل الوضوء فقط.
الثاني: الذي يخرج بعد الهزات وأعظم النشوة، يليه فتور في الجسد؛ هذا يشترط الغسل.
وخلاصة لما سبق و اجابة عن السؤال ؛ "هل مداعبة الزوج لزوجته (باليد) حتى الوصول لإنزالها يوجب الغسل ؟"
لا يلزم الغسل إلا إذا بلغت المرأة ذروة التهيج الجنسي، وإذا بلغ ذلك، ونتج السائل، فعليها أن تغتسل مما يعتبر طهارةً من الجنابة.

فارس
2
نعم يوجب الغسل عليها لا هو ، ويمكن له ان بغنسل للنظافة لا اكثر
محمد
1
نعم اكيد يوجب الغسل ويفسد الوضوء والصيام وهذا ما ذكر في القران
لكتابة إجابتك على هذا السؤال قم بالتسجيل أو بتسجيل الدخول
اسئلة قد تهمك: